وقع الدكتور عصام الكردي رئيس جامعة الإسكندرية، والبروفيسور إدريس راي نائب رئيس جامعة زنزيبار، بتنزانيا، مؤخرًا، مذكرة التفاهم المشتركة وذلك خلال مشاركتهما فى أعمال المنتدى العالمى للتعليم العالى والبحث العلمى بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، ونواب رئيس جامعة الإسكندرية، وتضمنت سبل التعاون فيما يتعلق بتبادل أعضاء هيئة التدريس بين الجانبين فى زيارات قصيرة الأجل بهدف تدعيم علاقات التعاون في المجالات العلمية، وعمل برامج بحثية مشتركة فى الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وكذلك تبادل الطلاب عبر تقديم فرص تدريبية لهم.
وتفعيلا لهذه المذكرة، استقبل الدكتور هشام جابر نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون التعليم والطلاب، يوم الأحد ٢٠١٩/٤/٧ وفد تنزانيا والذى ضم كل من السفير عيسى ناصور سفير تنزانيا بالقاهرة، والدكتور أدريس راى نائب رئيس جامعة زنزبار ، لبحث تفعيل التعاون وفق ما ورد بالاتفاقية السابقة.
وأكد الدكتور جابر خلال اللقاء على حرص جامعة الإسكندرية على التعاون مع جامعة زنزبار، وتقديم الدعم اللازم لها من خلال توفير الأحتياجات الأكاديمية والفنية اللازمة، واقترح تقديم تقرير مفصل من الجانب التنزانى لشرح الوضع الحالي لجامعة زنزبار من حيث المناهج الدراسية، وتحديد الاحتياجات، ليتم دراستها، وتقديم ما يلزم من دعم فنى، والقيام بتدريب الكوادر من أعضاء هيئة التدريس، لرفع كفاءة ومستوى الجامعة.
كما ناقش سفير تنزانيا سبل تفعيل القافلة الطبية المزمع إرسالها إلى زنزبار فى مجال جراحة، وجراحة وطب العين، والأستفادة من المنح الدراسية وفقا لاحتياجات الجامعات التنزانية. 
وأشار رئيس جامعة زنزبار إلى حاجة جامعته إلى تقديم الدعم فى بناء القدرات لأعضاء هيئة التدريس، وتوفير البرامج التدريبية اللازمة لرفع كفاءة القائمين على العملية التعليمية لديه خاصة فى المجالات الطبية والزراعية، ومراجعة اللوائح والمناهج بما يحقق الجودة والتميز، فضلا عن التعاون فى المجالات البحثية خاصة فيما يتعلق بصحة المرأة والطفل، وأقترح أيضاً التعاون من خلال برامج مشتركة خاصة فى مجالات السياحة والطب الرياضى. 
حضر اللقاء الدكتور إبراهيم رحاب مستشار رئيس الجامعة للشئون الأفريقية، والدكتورة جيهان جويفل مساعد نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب لشؤون تدويل التعليم العالي والتعاون الدولي.