• مجلس المعهد العالي للصحة العامة

  • برتوكول تعاون بين مستشفي البترول بالاسكندرية والمعهد العالي للصحة العامة

  • ورشة عمل بالتعاون مع جامعة سويدية في سلامة الاغذية

دورات تدريبية ( جديدة ) لقسم التغذية

يعلن المعهد العالي للصحة العامة عن بدء التسجيل في الدورة التدربية لقسم التغذية دراسة أسس التغذية شرط أساسي ل [ ... ]

المزيد
(CERC) مركز أبحاث السرطان

مركز جامعة الاسكندرية لأبحاث السرطان يمثل المجموعات البحثية من حيث المفهوم. حيث أنه يعتبر مركزا قويا لل [ ... ]

المزيد

 

تحت رعاية الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية، نظم المعهد العالي للصحة العامة، اليوم  الثلاثاء الموافق 9/4/2019 ، احتفالية اليوم العالمي للصحة العامة، وذلك تحت شعار "الصحة للجميع وبالجميع" ، وذلك بحضور الدكتورة أمل الصحن ، عميد المعهد ، والدكتور فهمي شارل ، وكيل المعهد لشئون خدمة المجتمع ومقرر الإحتفالية ، واللواء حمدي الحشاش، سكرتير محافظ الاسكندرية ، والدكتور محمد رفيق خليل نقيب الأطباء بالاسكندرية ، والدكتور حسن ندير ، رئيس الجامعة الأسبق ، والدكتور محمد نور ، ممثل منظمة الصحة العالمية ، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بالمعهد ومنظمات المجتمع المدني والطلاب .
وفي هذا السياق أكد الدكتور عصام الكردي ، أن احتفالية جامعة الإسكندرية باليوم العالمي للصحة جاءت في رحاب معهد الصحة لكونه احد صروح الجامعة المتميزة والذي يعد كيانا فريدا في مصر قاطبة ، لأنه يعتمد على التكامل في كافة التخصصات التي تخدم الصحة من الناحية الطبية بغية إعداد الكوادر المختلفة التي تحتاجها مصر ومنطقتنا العربية وإفريقيا حتى تتوافق مع رؤية مصر 2030 ، فضلا عن استحداث برامج لتعزيز الصحة والطب الوقائي وحماية البيئة المحيطة ، وكذلك البحث العلمي الجاد لدراسة مؤشرات الأمراض ومعدلاتها وعوامل خطورتها لمنع حدوثها ، وأكد الكردي أن الصحة ليست خلو الفرد من الأمراض بل هي حالة من الإكتمال الصحي والبدني والنفسي والمجتمعي والروحي ، وأشار أن الدولة المصرية حاليا أولت الصحة والتعليم كل الإهتمام حيث ظهر ذلك واضحا وجليا من خلال مبادرات الرئيس عبد الفتاح السيسي في مجال الصحة ورعايته لمؤتمرات تطوير التعليم والبحث العلمي ، وأضاف أن اليوم هو ذكرى تأسيس منظمة الصحة العاليمة الذي يوافق السابع من أبريل من كل عام ، والذي أصبح يوما سنويا ترفع فيه الشعارات التي تتحول لممارسات وسياسات لتعزيز الصحة وتحسين نوعية الحياة ، واختتم حديثه بأن جامعة الإسكندرية قادرة على تخريج كوادر وكفاءات قادرة على تقديم الدعم وتطوير البرامج الطبية المختلفة .
فيما أكدت الدكتورة أمل الصحن ، أن مبادرة هذا العام 2019 لمنظمة الصحة العالمية هي التغطية الصحية الشاملة " الصحة للجيمع وبالجميع" حيث يجري العمل تجاه هدف أساسي نأمل أن يتحقق في المستقبل القريب وهو أن يحصل كل فرد في المجتمع على الرعاية الصحية ذات الجودة المطلوبة كلما وأينما احتاج إليها ، مضيفة أن البلدان التي تستثمر في الرعاية الصحية الشاملة تقوم باستثمار سليم في رأس مالها البشري لأنه يحمي البلدان منالأوبئة ويقلل الفقر ومخاطر الجوع ويخلق فرص العمل ويدفع النمو الاقتصادي ويعزز المساواة بين الجنسين .
فيما أكد الدكتور فهمي شارل أن الاحتفالية بدأت يوم 7 إبريل بسلسلة بشرية أمام مبنى الجامعة برفع شعارات توعوية (الصحة للجميع ولا للتدخين و لا للإدمان ولا للسمنة ونعم للرياضة ، مضيفا أنه تواجدت مبادرة 100 مليون صحة للقضاء على فيروس سي والأمراض غير السارية ، وبمشاركة الصندوق الوطني لمكافحة الإدمان ، وأشار أن العاليم اليوم يواجه تحديات صحية متعددة منها تفشي الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقحات مصل الحصبة والدفتريا والكوليرا والميكروبات المقاومة للعقاقير والمعدلات المتزايدة للسمنة وقلة الحركة، كما يواجه الأثار الصحية للتلوث البيئي وتغير المناخ والأزمات الإنسانية المتعددة مثل الحروب والصراعات والمجامعات والكوارث الطبيعية.

 

تحت رعاية الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية، نظم المعهد العالي للصحة العامة، اليوم  الثلاثاء الموافق 9/4/2019 ، احتفالية اليوم العالمي للصحة العامة، وذلك تحت شعار "الصحة للجميع وبالجميع" ، وذلك بحضور الدكتورة أمل الصحن ، عميد المعهد ، والدكتور فهمي شارل ، وكيل المعهد لشئون خدمة المجتمع ومقرر الإحتفالية ، واللواء حمدي الحشاش، سكرتير محافظ الاسكندرية ، والدكتور محمد رفيق خليل نقيب الأطباء بالاسكندرية ، والدكتور حسن ندير ، رئيس الجامعة الأسبق ، والدكتور محمد نور ، ممثل منظمة الصحة العالمية ، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بالمعهد ومنظمات المجتمع المدني والطلاب .
وفي هذا السياق أكد الدكتور عصام الكردي ، أن احتفالية جامعة الإسكندرية باليوم العالمي للصحة جاءت في رحاب معهد الصحة لكونه احد صروح الجامعة المتميزة والذي يعد كيانا فريدا في مصر قاطبة ، لأنه يعتمد على التكامل في كافة التخصصات التي تخدم الصحة من الناحية الطبية بغية إعداد الكوادر المختلفة التي تحتاجها مصر ومنطقتنا العربية وإفريقيا حتى تتوافق مع رؤية مصر 2030 ، فضلا عن استحداث برامج لتعزيز الصحة والطب الوقائي وحماية البيئة المحيطة ، وكذلك البحث العلمي الجاد لدراسة مؤشرات الأمراض ومعدلاتها وعوامل خطورتها لمنع حدوثها ، وأكد الكردي أن الصحة ليست خلو الفرد من الأمراض بل هي حالة من الإكتمال الصحي والبدني والنفسي والمجتمعي والروحي ، وأشار أن الدولة المصرية حاليا أولت الصحة والتعليم كل الإهتمام حيث ظهر ذلك واضحا وجليا من خلال مبادرات الرئيس عبد الفتاح السيسي في مجال الصحة ورعايته لمؤتمرات تطوير التعليم والبحث العلمي ، وأضاف أن اليوم هو ذكرى تأسيس منظمة الصحة العاليمة الذي يوافق السابع من أبريل من كل عام ، والذي أصبح يوما سنويا ترفع فيه الشعارات التي تتحول لممارسات وسياسات لتعزيز الصحة وتحسين نوعية الحياة ، واختتم حديثه بأن جامعة الإسكندرية قادرة على تخريج كوادر وكفاءات قادرة على تقديم الدعم وتطوير البرامج الطبية المختلفة .
فيما أكدت الدكتورة أمل الصحن ، أن مبادرة هذا العام 2019 لمنظمة الصحة العالمية هي التغطية الصحية الشاملة " الصحة للجيمع وبالجميع" حيث يجري العمل تجاه هدف أساسي نأمل أن يتحقق في المستقبل القريب وهو أن يحصل كل فرد في المجتمع على الرعاية الصحية ذات الجودة المطلوبة كلما وأينما احتاج إليها ، مضيفة أن البلدان التي تستثمر في الرعاية الصحية الشاملة تقوم باستثمار سليم في رأس مالها البشري لأنه يحمي البلدان منالأوبئة ويقلل الفقر ومخاطر الجوع ويخلق فرص العمل ويدفع النمو الاقتصادي ويعزز المساواة بين الجنسين .
فيما أكد الدكتور فهمي شارل أن الاحتفالية بدأت يوم 7 إبريل بسلسلة بشرية أمام مبنى الجامعة برفع شعارات توعوية (الصحة للجميع ولا للتدخين و لا للإدمان ولا للسمنة ونعم للرياضة ، مضيفا أنه تواجدت مبادرة 100 مليون صحة للقضاء على فيروس سي والأمراض غير السارية ، وبمشاركة الصندوق الوطني لمكافحة الإدمان ، وأشار أن العاليم اليوم يواجه تحديات صحية متعددة منها تفشي الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقحات مصل الحصبة والدفتريا والكوليرا والميكروبات المقاومة للعقاقير والمعدلات المتزايدة للسمنة وقلة الحركة، كما يواجه الأثار الصحية للتلوث البيئي وتغير المناخ والأزمات الإنسانية المتعددة مثل الحروب والصراعات والمجامعات والكوارث الطبيعية.

dean amal picture small

 

الأستاذ الدكتور أمل الصحن

عميد المعهد العالي للصحة العامة

كلمة العميد

 

إن جامعة الإسكندرية هي ثاني أقدم جامعة في مصر وتشتهر بثقافتها وعلومها وإنسانياتها. والمعهد العالى للصحة العامة هو جزء لا يتجزأ من جامعة الإسكندرية ومؤسسة فريدة من نوعها في الشرق الأوسط حاصلة على الاعتماد الأكاديمي من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد.

يتكون المعهد من تسعة أقسام أكاديمية و23 تخصص في الصحة العامة. وتشارك جميع الأقسام والتخصصات في الأنشطة الأساسية الثلاثة للمعهد: التعليم والبحث العلمى والخدمات المجتمعية.

تشمل الأقسام الأكاديمية علم الوبائيات، الإحصاء الحيوي، صحة المناطق الحارة، علم الأحياء الدقيقة، التغذية، صحة الأسرة، الإدارة الصحية والعلوم السلوكية، الصحة البيئية والصحة المهنية وتلوث الهواء. تضم هذه الأقسام قاعات محاضرات ممتازة ومختبرات للطلاب مجهزة بأدوات سمعية وبصرية وأدوات ضرورية لمساعدة برامج التعليم والتدريب.

 

المزيد....